بلدان
فئات

22.02.2024

°
11:59
الوزير بن غفير في موقع العملية : ‘لا يوجد شعب فلسطيني – يجب فرض المزيد من التقييدات ونصب الحواجز‘
11:30
دراما في عالم كرة القدم الاسبانية : الحكم بسجن نجم برشلونة داني ألفيس 4 سنوات ونصف
11:11
اعتقال شاب بشبهة تصوير فتاة بمراحيض عمومية بمركز تجاري في الخضيرة
10:48
في ظل مخاوف من اتساع رقعة القتال مع حزب الله : اقبال كبير على شراء مولدات الكهرباء
10:25
تخليص شخص علق بسيارة بسبب حادث قرب بيت شيمش
10:09
التوقيت الصيفي هذا العام يدخل في ذروة رمضان: اليكم مواعيد الإفطار في بداية الشهر الفضيل وآخره
09:55
عضو الكنيست يوسف العطاونة للوزير بن غفير : ‘لن نرحل عن أرضنا في النقب‘
09:33
صاروخ مضاد للمدرعات يصيب منزلا في الجليل الأعلى
09:33
الشرطة : اثنان من المنفذين الثلاثة - هما شقيقان من بيت لحم
09:18
الشرطة : ‘منفذو العملية الثلاثة على شارع 1 من سكان منطقة بيت لحم‘
08:39
العملية على شارع 1 المؤدي للقدس : مقتل شخص وإصابة 8 اخرين
08:29
الشرطة : 3 منفذين أطلقوا النار من أسلحة أوتوماتيكية على سيارات كانت متوقفة في ازدحام مروري على الطريق المؤدي إلى القدس
08:02
نجمة داوود الحمراء عن عملية اطلاق النار : 3 مصابين بحالة حرجة
07:55
الشرطة : تحييد منفذيْ عملية اطلاق النار على شارع 1 من معليه ادوميم باتجاه القدس
07:50
نجمة داوود الحمراء : 6 مصابين بإطلاق نار قرب معليه أدوميم
07:49
حالة الطقس : إرتفاع طفيف على درجات الحرارة
06:53
صفارات انذار في ايلات والمنطقة - الجيش الاسرائيلي : اعتراض هدف مشبوه كان بطريقه نحو اسرائيل
06:13
مقتل رجل وشاب رميا بالنار في الطيرة
06:12
مكابي حيفا يتأهل لثمن نهائي دوري المؤتمر رغم تعادله
22:50
بلينكن يبلغ الرئيس البرازيلي برفض أمريكا تصريحاته حول إسرائيل
أسعار العملات
دينار اردني 5.19
جنيه مصري 0.12
ج. استرليني 4.64
فرنك سويسري 4.18
كيتر سويدي 0.35
يورو 3.97
ليرة تركية 0.12
ريال سعودي 0.96
كيتر نرويجي 0.35
كيتر دنماركي 0.53
دولار كندي 2.72
10 ليرات لبنانية 0
100 ين ياباني 2.45
دولار امريكي 3.68
درهم اماراتي / شيكل 0.99
ملاحظة: سعر العملة بالشيقل -
اخر تحديث 2024-02-22
اسعار العملات - البنك التجاري الفلسطيني
دولار أمريكي / شيكل 3.7
دينار أردني / شيكل 5.23
دولار أمريكي / دينار أردني 0.71
يورو / شيكل 3.99
دولار أمريكي / يورو 1.08
جنيه إسترليني / دولار أمريكي 1.24
فرنك سويسري / شيكل 4.19
دولار أمريكي / فرنك سويسري 0.89
اخر تحديث 2024-02-22
زوايا الموقع
أبراج
أخبار محلية
بانيت توعية
اقتصاد
سيارات
تكنولوجيا
قناة هلا
فن
كوكتيل
شوبينج
وفيات
مفقودات
مقالات
حالة الطقس

‘مركب بلا صيّاد.. مسرحية لافتة وسؤال خالد ‘ - بقلم : ناجي ظاهر

25-10-2023 07:16:00 اخر تحديث: 29-10-2023 07:44:00

تطرح مسرحية " مركب بلا صياد" للكاتب والشاعر الاسباني اليخاندرو كاسونا، واحدة من أبرز القضايا الاخلاقية التي تواجه الانسان المعاصر في كلّ مكان وآن، فهل تقبل أن تقتل شخصًا


بلا ذنب جناه مقابل أن تعيش سعادتك وتستمتع بعطاياها، ثم هل ترضى بأن تبني سعادتك على تعاسة آخرين، أو أن تستعيد قوتك الغائبة بعد أن فقدتها، أو كدت وبتّ مُهدّدًا بالإفلاس؟ مقابل تنازلك عن كلّ قيمة إنسانية وأخلاقية.

صاحب هذه المسرحية اليخاندرو كاسونا ( 1903- 1965)، يُعتبر واحدًا من أبرز الكُتّاب الاسبان في القرن العشرين. باتت معظم اعماله منذ زمن بعيد جزءًا هامًا من تراث بلاده الكلاسيكي، وتمّ التعامل معها سينمائيًا ومسرحيًا داخل بلاده وخارجها. حصل عام 1932 على الجائزة الوطنية للرواية من وزارة الثقافة في بلاده، على روايته " زهرة الاساطير"، كما حصل في فترة تالية على جائزة الكاتب الاسباني ذائع الصيت لوب دي فيجا، لقاء ابداعه أفضل نصّ درامي. كتب مسرحيته هذه " مركب بلا صياد"، عام 1945، وقد تمّت ترجمتها إلى العديد من اللغات وتمّ إنتاجها فيلمًا سينمائيًا أيضًا، وقد تمّت ترجمتها إلى العربية أكثر من مرة، منها واحدة نفذها وقام بها الكاتب والمُترجم العربي المصري الخبير بالأدب الاسباني الدكتور محمود على مكي، وقد صدرت عام 1965 ضمن السلسلة المسرحية الثقافية رفيعة المستوى " مسرحيات عالمية".

استوحى كاسونا عصب مسرحيته هذه من أسطورة فاوست الالمانية التي سبق واستلهمها أديب المانيا وشاعرها المُبدع جيته في مسرحية حملت اسمها ذاته، وعرفها الناس في معظم بقاع الارض وأصقاعها. تقع المسرحية في ثلاثة فصول، وتدور أحداثها حول رجل أعمال ناجح تتعرّض مشاريعه إلى هزّة شبه أرضية فيجد نفسه وجهًا لوجه ضمن مواجهة مصيرية قد تؤدي به إلى الافلاس أو قريبًا منه.

هنا يظهر له شخص أنيق يرتدي بدلةً سوداء وربطة عنق، ( ضمن إشارة مقصودة كما يقول الاذكياء من الناس)، وسرعان ما يعرف منه أن الشيطان، وهنا لا بدّ من الاشارة إلى واحدة من أبرز مواصفات كاتبنا المسرحية، وهي الخروج في اللحظة المناسبة، من تطويره حَبكته المسرحية، من العادي إلى غير العادي من الاحداث. يعرض الشيطان على بطل المسرحية ريكاردو اليخاندور، وهذا هو اسمه، مساعدته في استرداد عافيته المالية، ويشترط عليه أن يكون مقابل هذا الاسترداد، بالموافقة على مقتل شخص يعيش في مناطق بعيدة قصية، دون ذنب اقترفته يداه، وعندما تظهر علامات التردّد على بطل المسرحية، يقنعه الشيطان بأسلوبه الجهنمي بالموافقة، مذكّرًا إياه أنه قَبِلَ أن يستغل المحيطين به ورضي أن يُصاب عُمّال مناجمه بالأمراض، وما إليها من مصائب يتسبّب بها رجال الاعمال لمستخدميهم وعمالهم دون أن يطرف لهم جفن، ولم يبق عليه إلا الموافقة، ويُبالغ في الاقناع يقول له :" اعزم أنت على القتل وسوف أتكفّل أنا بالبقية"، إنه يذهب أبعد من هذا فيقول له :" لا تنس كلماتك ان القلب شيء قبيح!!".

بعد تردّد يوافق بطل المسرحية ريكاردو، على أن تتمّ عملية القتل، خاصة بعد أن يُخبره الشيطان أنها سوف تتمّ دون أن تُسفك فيها دماء، وأن كلّ ما سيحصل هو هبّة ريح تودي بحياة صياد يدعى بيتر أندرسون، تمكّن بعد تضحيات جسيمة شاركته فيها زوجته الوفية، من شراء مركب صيد. هكذا يوافق ريكاردو على الفعل الفظيع وغير الاخلاقي، وهنا تبدأ الاحداث بالتطوّر في اتجاه آخر، صحيح أن بطل المسرحية ريكاردو يستعيد توازنه المالي المُهدّد بالفقدان، غير أن سؤالًا مُقلقًا يلحّ عليه مفاده ما الذي حصل. عندما يصل هذا الحد من التساؤل يُقرّر السفر إلى " مكان الجريمة"، ليكتشف أن الشيطان أوهم هناك شخصًا يدعى كريستيانو بأنه هو مًن قتل زوجها الصياد بيتر اندرسون، جراء منافسات تسببت في ضغينة كامنة وحقد دفين، وان هذا القاتل الموهوم اعترف لزوجة الصياد، وتدعى ستيلا، أنه هو مَن قتل زوجها، ويُفاجأ ريكاردو بغفران زوجة الصياد لقاتل زوجها، الأمر الذي يدفعه لإعادة طرح الأسئلة الاخلاقية التي شغلته منذ زيارة الشيطان له في مكتبه. هذا كلّه يدفعه لاكتشاف الحياة في أعمق اعماقها.. وهنا يستفيق الإنسان في داخل ريكاردو فيخبر الشيطان أنه قرّر أن يقتل ذاته القديمة وأن يستأنف الحياة بالقرب من ستيلا زوجة الصياد القتيل.. تلك الزوجة الوفية المُحبة للحياة والامان.

يقول ريكاردو :" قبل أن أصل إلى هذا المنزل لم أكن أعرف معنى المنزل وقبل أن أتعرّف على ستيلا لم أكن أعرف حقيقة المرأة" ، ويطلب من ستيلا أن يكافحا معًا قائلًا: " عندما تنظر امرأة إلى رجل فإن ذلك كفيل بأن يجعله يعمل".

كما يرى الاخوة القراء تثير هذه المسرحية واحدًا من أهم الاسئلة المطروحة بإلحاح على الانسان المعاصر، وهي تلك القضية القديمة الجديدة التي أشار إليها السيد المسيح في مقولته الخالدة.. فإما تخسر العالم وإما تخسر نفسك..


[email protected]استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ

إعلانات

إعلانات

اقرأ هذه الاخبار قد تهمك